Can You Really Change Your Personality?

Can You Really Change Your Personality?

SUBTITLE'S INFO:

Language: Arabic

Type: Robot

Number of phrases: 53

Number of words: 774

Number of symbols: 3546

DOWNLOAD SUBTITLES:

DOWNLOAD AUDIO AND VIDEO:

SUBTITLES:

Subtitles generated by robot
00:00
وفقًا لمئات المواقع الإلكترونية عبر الإنترنت ، فإن شخصيتك تمثل 100٪ من نمطٍ ولدت معه لذا، سواء حصلتم على التشجيع من قبل حشود ضخمة أو أشخاص سئموا منكم ... حسنًا، عليكم فقط التعامل مع الأمر باستثناء ، مثل العديد من الأشياء التي تنشر عبر الإنترنت، هذا غير صحيح تشير الأبحاث إلى أنه يمكنكم تغيير شخصيتكم إذا كنتم ترغبون في العمل من أجلها فقط يجب ان تعلم كيف يعرّف معظم علماء النفس اليوم الشخصية كنمط تلقائي للأفكار والمشاعر والسلوكيات التي تظهر في مواقف معينة والتي تتغير من شخص لآخر بعبارة أخرى، إذا كنت رجلاً منفتحاً وتنشط من خلال التواجد حول أشخاص، فمن المحتمل أنك لا تمشي في حفلة وتذهب، "حان الوقت لتتصرف! أنتم فقط تفعلون ذلك تلقائيا خصوصاً في الأيام الأولى لعلم النفس، اعتقد العديد من العلماء أن هذه الصفات تبقى على حالها طوال حياتكم قد يكون ذلك لأن الكثير من الناس اعتقدوا أن الشخصية تحددها فقط اختلافات ضئيلة في عقلكم وجهازكم العصبي اليوم، رغم أن معظم الباحثين يتفقون على أن هناك أكثر من ذلك بكثير لهذه القصة تشير الدراسات الحديثة إلى أن بعضاً من شخصيتكم مرتبطة بعلم الوراثة، ولكن هناك الكثير من العوامل الأخرى أيضًا
01:03
العديد من هذه الدراسات تفكك الشخصية باستخدام نموذج من العوامل الخمسة، أو كما يسمى العوامل الخمسة الكبار إنه يضع سمات الشخصية في خمس فئات عامة: الانبساط، والمنسجم، وذات الضمير الحي، والمنفتح على التجربة ، والعصبي وهذا الأخير يسمى أحيانًا بالمستقر عاطفياً الدرجة التي تظهر بها كل من هذه السمات في شخصيتكم مستقرة إلى حد كبير، بالنسبة للجزء الأكبر لكنها تتغير طوال حياتك على سبيل المثال، مع تقدم العمر ، تشير الدراسات إلى أن الشخصية تميل إلى أن تصبح أكثر ضميرًا وأظهرت أحداث الحياة مثل الزواج تزيد من الاستقرار العاطفي بالتأكيد ، شخصيتك يمكن أن تتغير لكن السؤال الحقيقي هو، هل يمكنكم تغييره عن قصد، دون انتظار تغيير حياتكم؟ حسنا نعم يمكن ذلك ! بالنسبة لبعض الناس، هذا هو في الواقع هدف العلاج النفسي مثلا، قد يبدأ شخص ما في تقديم المشورة لمساعدته على أن يصبح شخصية أكثر اجتماعية أو أكثر تنظيماً ويتناسبون للمهمة ولكن يبدو أن هناك طرقًا أخرى للقيام بذلك دعنا نقول أنكم تريدون أن تصبحوا أكثر إنبساطاً لأنكم سئمتم من التعب من قبل الزمرة الكبيرة حسنًا، الخبر سار: يبدو أن الانبساط هو أحد أكثر السمات المرونة هناك خذوا نتائج دراسة عام 2015 التي نشرت في مجلة الشخصية وعلم النفس الاجتماعي
02:04
فيه، أنه كان لدى الباحثين 151 من الطلاب الجامعيين يختارون سمات معينة يريدون تغييرها، ويضعون أهدافًا محددة لتحقيق ذلك، ثم يعملون على تحقيق هذه الأهداف على مدار أربعة أشهر طوال ذلك الوقت، قاموا بمراجعة ذلك عن طريق إجراء اختبار الشخصية الموجهة ذاتيًا من حين لآخر في النهاية، أظهرت تلك الاختبارات أن المشاركين نجحوا في زيادة مستويات الانبساط والاستقرار العاطفي وقد قامت دراسة أجريت في عام 2018 شارك فيها ما يقرب من 400 مشارك بعمل شيء مماثل خلال نفس الإطار الزمني لكن بدلاً من ترك المشاركين يصنعون أهدافهم الخاصة، عليهم الاشتراك في بعض "التحديات" كل أسبوع ساعدتهم على تغيير سماتهم المختارة على سبيل المثال، قد يتم تحدي شخص ما يريد أن يصبح أكثر انفتاحًا على نفسه لإجراء محادثة مع شخص غريب عندما قيل لهم وفعلوا كل شيء، كان معظم الناس قادرين على زيادة انبساطهم واستقرارهم العاطفي وضميرهم إذا أكملوا التحديات، ولكن ليس انفتاحهم أو إنسجامهم بالطبع، هذا لا يعني أنه لايمكنك تحسين تلك السمات شهدت دراسة عام 2015 نتائج متشابهة، وأشار هؤلاء المؤلفون إلى أنها قد تكون بسبب أحجام عينة صغيرة بشكل عام، على الرغم من ذلك، كانت المغزى الحقيقي للمؤلفين هي أنه يبدو أنكم قادرون على تغيير شخصيتكم إذا كنتم تريدون ذلك
03:07
لكن قبل النقر فوق هذا الفيديو وتجربته بنفسك، اعلموا أن بعض الطرق للقيام بذلك من المحتمل أن تكون أفضل من غيرها مثل، في دراسة مختلفة لعام 2018، لم يقم العلماء بتحديد أهداف محددة لقد طلبوا من بعض المشاركين - الذين كانوا من الإنطوائيين والمنبسطين على حد سواء - التصرف بشكل منبسط لمدة أسبوع كامل و لم يكن كل شيء جيد أفاد المشاركون الذين كانوا إنطوائيين بشكل طبيعي بأنهم شعروا بالسعادة أقل والتعب أكثر من المجموعة المنبسطة ربما الأكثر فهماً للجميع، قالوا أيضا أنهم شعروا بالأصالة بصورةٍ أقل هذا يشير إلى أن مجرد التصرف بشكل مختلف ليس طريقة رائعة لتغيير شخصيتك بدلاً من ذلك، قد يكون المفتاح هو العثور على إجراءات محددة يمكن أن تساعدك في ممارسة السمات التي أخترتموها لذلك، إذا كنتم تريدون أن تكونوا أكثر إنبساطاً، فلا تثقلوا كاهلكم بما لاتطيقونه ابدؤا بالأشياء الصغيرة - ربما عن طريق تحديد هدف لدعوة زميل العمل في النهاية إلى شرب القهوة أو إذا كنتم تريدون أن تكونوا أكثر ضميرًا، فيمكنكم ممارسة ذلك من خلال التطوع للشروع في مشروع في العمل في النهاية، ربما يمكنكم تغيير أجزاء من شخصيتكم إذا كنت تريدون ذلك لكن يبدو أنه يشبه أي هدف آخر: عليكم جعله ملموسًا، وعليكم اتخاذ خطوات محددة للوصول إلى هناك
04:07
نفذ الترجمة : شوان حميد

DOWNLOAD SUBTITLES: